تفاصيل المدونة

  • مؤشرات مختارة حول واقع السكان والقوة البشرية وقوة العمل

    المؤلف : محمد أكرم القش
    تاريخ النشر 2024-05-01 09:41:17 التصنيف مدونة, تقارير عدد المشاهدات 130 إعجاب 2
    - مؤشرات مختارة حول واقع السكان والقوةالبشريةوقوةالعمل_883.pdf

    بلغ حجم السكان المقيمين في سورية عام 2010 نحو (20.6) مليون نسمة وهو مايشكل حوالي خمسة أمثاله حجم السكان في عام (1960)، والاتجاه العام للزيادة السنوية في حجم السكان هو في تصاعد وتنامي مستمر، وكان من المتوقع أن يصل عدد السكان فيما لو لم تمر البلاد بالأزمة الحالية وفق بيانات المكتب المركز للإحصاء نحو (22.7) مليون عام 2014.

    وبحسب تقديرات المكتب المركزي للإحصاء بلغ عدد السكان المقيمين في سورية في عام 2014 نحو (20.9) مليون نسمة ووصل في منتصف عام 2019 إلى نحو (22.1) مليون نسمة و (22.5) مليون نسمة في عام 2020.

    ظهرت تداعيات الأزمة جلية من حيث تصنيف المحافظات بحسب كونها طاردة أم جاذبة للسكان وفقاً لمتغير الزمن حيث تشير نتائج تقديرات المكتب المركزي للإحصاء إلى كون كل من المحافظات الآتية هي محافظات جاذبة للسكان وعددها 6 محافظات وهي (دمشق، حماة، اللاذقية، طرطوس، السويداء، الحسكة)، بينما بقيت المحافظات الثماني الأخرى طاردة للسكان مع ملاحظة أن محافظة ريف دمشق كانت جاذبة للسكان حتى العام 2014 ثم أصبحت طاردة للسكان في العام 2019، والعكس بالعكس بالنسبة لمحافظة الحسكة فبعد أن كانت طاردة للسكان حتى العام 2014 أصبحت جاذبة للسكان في العام 2019.